الأحد , 17 نوفمبر 2019
الرئيسية / الأعراض / الضرس الميت.. الأعراض والأسباب وطرق الوقاية

الضرس الميت.. الأعراض والأسباب وطرق الوقاية

الضرس الميت، هي حالة صحية تصيب الضرس بسبب عدم وصول الدم إليه، ما يتطلب إزالته إن تسبب في بعض الآلام، لذا نكشف عن أعراض وأسباب وطرق الوقاية من أزمة الضرس الميت، للتنبيه.

الأعراض

تعتبر الإصابة بالألم أحد أبرز أعراض المعاناة من الضرس الميت، وهو الألم الذي قد يزيد عن الحد أحيانا، ثم يختفي في أحيان أخرى، مع العلم بأن هذا الإحساس بالألم لا ينتج عن الضرس الميت نفسه، بل عن النهايات العصبية المتصلة به في الفم.

يشير الأطباء إلى أن اختفاء اللون الطبيعي للضرس أو تلونه بالأصفر أو الرمادي أو الأسود، يعني أحيانا المعاناة من الضرس الميت، وخاصة إن زاد تلون الضرس بشكل غير طبيعي يحتاج لزيارة الطبيب فورا.

الأسباب

تآكل الأسنان يعتبر أحد أبرز أسباب المعاناة لاحقا من الضرس الميت، حيث يبدأ الأمر من خلال تجويف بسيط بالضرس، ثم يزداد عمقا حتى يصل للمنطقة الداخلية التي تحمل الأعصاب والأوعية الدموية، ما يؤدي إلى وصول البكتيريا للداخل ومن ثم تحدث أزمة الضرس الميت.

كذلك من الممكن أن تؤدي إصابة الأسنان بصدمة مفاجئة إلى النتيجة السلبية نفسها، حيث تتسبب معاناة الأوعية الدموية من التلف، نتيجة إصابة الفم في حادث أو خلال المشاركة في رياضة عنيفة، إلى انقطاع إمدادات الدم عن الأسنان، ومن ثم عدم وصول الأكسجين للضرس الذي يصبح ميتا منذ ذلك الحين.

ينبه الأطباء كذلك إلى أن أزمة صرير الأسنان أثناء النوم، والتي تنتج عن المعاناة من القلق أو اضطرابات في النوم أو نتيجة تناول أدوية علاجية معينة، قد تؤدي في النهاية إلى مشكلة الضرس الميت، التي يمكن الوقاية منها عبر عدد من النصائح.

طرق الوقاية

أول طرق الوقاية هو غسل الأسنان لمرتين في اليوم، باستخدام الفرشاة مع الفلورايد، مع الانتباه إلى ضرورة استعمال خيط الأسنان بصفة مستمرة.

كذلك ينصح بالانتباه إلى كميات الأكلات والمشروبات المتخمة بالسكريات، والتي تؤدي إلى الإصابة بمشكلات صحية مختلفة، من بينها مشكلات في الأسنان، وربما المعاناة من الضرس الميت، مع الوضع في الاعتبار ضرورة ارتداء واقي الأسنان أثناء ممارسة بعض الرياضات لحمايتها من الصدمات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *