الأحد , 17 نوفمبر 2019
الرئيسية / نصائح صحية / أعراض القولون وطرق علاجها بوصفات طبيعية

أعراض القولون وطرق علاجها بوصفات طبيعية

القولون العصبي هو الاضطرابات المزمنة التي تصيب الجهاز الهضمي على وجه التحديد ، نتيجة أسباب معينة ويمكن تشخيصه بعوارض بارزة.

 

-أسباب القولون العصبي

كثرة تناول الأدوية

الاستخدام الطويل لبعض الأدوية والمضادات الحيويّة، ومانعات الحموضة، والمُسكّنات، يسبب القولون العصبي.

سوء التغذية وتناول الأطعمة غير صحية

هناك العديد من الأطعمة التي تسبب تهيّج القولون، مثل الأطعمة الدّهنية، والتوابل والأغذية التي تسبّب الغازات،
 ولذلك يجب الحفاظ على نظام غذائيّ متوازن يضمّ كمًّا كافيًا من الألياف التي تساعد القولون في المحافظة على التقلّصات الطبيعيّة لعضلاته.

تناول أطعمة معينة

بعض الأطعمة مثل اللاكتوز الطبيعي الموجود في اللبن ومشتقّاته، يُتعب القولون فيسبّب خللًا في حركات عضلاته،
 وأيضًا الفركتوز الموجود في العصائر.

التوتر

يعتمد هذا المرض على الحالة النفسية التي تمر بها المرأة، فمن اسمه القولون العصبي، لذا كل ما يؤثّر سلبًا
 على نفسية المرأة، والحالة المزاجية لها تزيد عندها الألم.

العدوى الفيروسيّة

قد يصاب الجهاز الهضمي ببعض الفيروسات التي يتم القضاء عليها، لكنّ أعراضها تبقى مدّة أطول، فتؤثّر على القولون
 وتقلّصات عضلاته الطبيعية.

 

 

 

   أعراض القولون العصبي

اعراض القولون وطرق علاجها بوصفات طبيعية

آلام البطن

معاناة المرأة أوجاعًا في منطقة البطن من أعراض القولون العصبي.

الصداع

شعور المرأة بالصداع وكثرة الشكوى منه من أعراض القولون العصبي.

 الحاجة الملحة لدخول الحمّام وكثرة التبول من أعراض القولون العصبي.

عدم انتظام الدورة الشهرية

عدم انتظام الدورة الشهرية من أعراض الإصابة بالقولون العصبي.

التوتر

كثرة تعرض المرأة للتوتر والقلق يسبب القولون العصبي.

وبعد أن تعرفنا إلى أسباب وأعراض القولون، سنقدم لكم مجموعة من الوصفات الطبيعية لعلاجه.

 

    وصفة النعناع والزعتر

المكونات:

ملعقة صغيرة من النعناع

ملعقة صغيرة من الزعتر

ملعقة صغيرة من الشمر

ملعقة صغيرة من الكاموميل

ملعقة صغيرة من الكراوية

طريقة التحضير:

امزجي خليطًا من الزعتر، والكاموميل، والشمر، والنعناع والكراوية بنسب متساوية، واشربيها كالشاي قبل الأكل
 مرتين في اليوم قبل الغذاء وقبل العشاء.

 

    وصفة بذور قطونا

بذور قطونا لعلاج القولون

المكونات:

3ملاعق صغيرة من بذور قطونا

٥ أكواب ماء أو عصير

طريقة التحضير:

اخلطي ثلاث ملاعق صغيرة من بذور قطونا، وأضيفيها إلى ٥ أكواب ماء أو عصير أو شوربة مفضلة لك. يمكنك أيضًا
 إضافة بذور قطونا إلى طبق السلطة أو الزبادي بشكل يومي.

 

    بعض النصائح للعلاج من القولون طبيعيًّا

التركيز على تناول الأغذية الغنية بالألياف الغذائية: لكن من دون مبالغة منعًا لحدوث  الانتفاخ. ومنها مثلًا
 الحبوب الكاملة والفواكه الطازجة. كما يمكن تناول مكملات الألياف مع الكثير من الماء.  

تناول الكثير من السوائل: لعلاج أعراض القولون العصبي يجب شرب كوب من الماء كل ساعتين على الأكثر خلال النهار.
 كذلك يُنصح بتناول كوب قبل 30 دقيقة من مواعيد الوجبات الأساسية وبعدها بساعة واحدة.

 ويُنصح أيضًا بشرب خلاصة اليانسون الذي يُعتبر مهدّئًا طبيعيًّا، إضافة إلى خلاصة الشمّر الملطفة. ومن الضروري
 الامتناع عن شرب كميات كبيرة من الشاي والقهوة.

ممارسة التمارين الرياضية: تساعد الرياضة على التخلّص من الكثير من أعراض القولون العصبي، لأنها تقوّي عضلات
 المعدة وتحفّز عملية الهضم، وتساعد على التخلص من الإمساك ومن التوتر والضغط النفسي.

الحصول على قسطٍ كاف من النوم يوميًّا: على ألا يقل عدد ساعات النوم ليليًّا عن 8 ساعات.

محاولة تجنّب الأطعمة التي تسبب الغازات: ومنها الفاصولياء والحمص، والقرنبيط والبروكولي، والملفوف والألبان
 والأجبان، والمعكرونة والباستا والأطعمة المقلية، والشوفان والبازيلاء واللوبياء والأرضي شوكي والبصل، إضافة إلى الدراق والإجاص والخوخ والتفاح، والعلكة التي تحتوي على السكّر، والمشروبات الغازية.

تجنب أطعمة الغلوتين: مثل القمح ومنتجاته، كالخبز والكعك والكيك، والفطائر والمعكرونة، وحبوب الجاودار ومنتجات
 الشعير وشرابه وصبغات الطعام.

 

    العلاج الصيني للقولون

العلاج الصيني يساعد فيه تقليص أعراض القولون

العلاج الصيني يقوم على الضغط على بعض نقاط الجسم ما يحدّ من الألم والانزعاج اللذين تسببهما تلك الأعراض
 بسرعة وسهولة.

نقاط تخفف أعراض القولون العصبي

النقطة CV6: تقع على مسافة إصبعين أسفل السرة وفي وسط الجزء الأسفل من البطن. ويمكن تدليكها بواسطة حركات
 دائرية، أن يحفز عمل الأمعاء الغليظة وأن يساعد على الحدّ من حدوث الإمساك والتشنج المعوي وألم المعدة.

النقطة CV12: تقع هذه النقطة في منتصف الجذع مباشرة. ويمكن الضغط عليها مع القيام بحركات دائرية، أن يساعد
 على الحدّ من اضطرابات المعدة التي تشكل أحد أعراض القولون العصبي، إضافة إلى تكوّن الغازات والانتفاخ وارتداد حمض المعدة إلى المريء.  

النقطة St25: تُعتبر هذه النقطة الأكثر تأثيرًا في ما يتعلق بالتخفيف من أعراض القولون العصبي. وهي تقع على
 بعد إصبعين عند جانبي السرة مباشرة. ويمكن الضغط عليها أن يساعد على تخفيف الكثير من أعراض القولون العصبي مثل الإمساك أو الإسهال. كما أنه يساهم في تنظيم الدورة الشهرية.

النقطة St36: تقع هذه النقطة على بعد 3 أصابع أسفل الركبة. ويساعد الضغط عليها الأشخاص الذين يعانون أعراض
 القولون العصبي المزعجة، على التخلص من مشكلة عسر الهضم. كما أنه يعمل على الحدّ من آلام المفاصل.

النقطة SP4: تقع هذه النقطة في منتصف الجزء الجانبي الداخلي من القدم،  على خط الإصبع الأكبر. ويحقق الضغط
 عليها الكثير من الفوائد الصحية، وأبرزها تخفيف ألم المعدة وفقدان الشهية والإسهال وظهور الدم في الفضلات، وهي أعراض ترافق أحيانًا مرض القولون العصبي .   

النقطة UB25: تقع هذه النقطة على طرفيّ العمود الفقري أسفل الظهر. وفي حال الضغط اللطيف عليها وتدليكها،
 يمكن التخلص من الإمساك وألم البواسير والإسهال وأوجاع أسفل الظهر.

النقطة St37: تقع في منتصف عظمة الساق ويمكن الضغط عليها أن يساعد على تخفيف الأعراض المرافقة لمشكلة القولون
 العصبي مثل آلام البطن الحادة والإسهال والديزنتاريا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *